الرئيسية » المنسيون » عناصر الأمن الوطني ببرشيد تقوم بتعذيب وحشي في حق المواطن الشاب توفيق الغالي.

عناصر الأمن الوطني ببرشيد تقوم بتعذيب وحشي في حق المواطن الشاب توفيق الغالي.

اتهمت عائلة المواطن الشاب “توفيق الغالي” القاطن بزنقة “القدس” بلوك “أ” الحي الحسني بمدينة برشيد عناصر الأمن الوطني بالشطط في استعمال السلطة و ذلك عبر التعنيف والضرب باستعمال (الهراوة ) و الركل والرفس بالأرجل وتوجيه اللكمات و الضربات إلى الوجه بواسطة (المينوت) أمام ساكنة الحي التي عبرت عن غضبها الشديد ووقفت إلى جانب الضحية مستنكرة لهذا الإعتداء المفرط الحاط من كرامة الإنسان المغربي و أضافت العائلة أن أجهزة الأمن استكملت تعذيبها لإبنها داخل مخفر الشرطة.

الفصل 22 من الدستور المغربي يقول:

لا يجوز المس بالسلامة الجسدية أو المعنوية لأي شخص، في أي ظرف، ومن قبل أي جهة كانت، خاصة أو عامة.

لا يجوز لأحد أن يعامل الغير، تحت أي ذريعة، معاملة قاسية أو لا إنسانية أو مهينة أو حاطة بالكرامة الإنسانية.

ممارسة التعذيب بكافة أشكاله، ومن قبل أي أحد، جريمة يعاقب عليها القانون.

الساكنة ببرشيد و الفاعلين الحقوقيين و الجمعويين بالمدينة ينتظرون تطبيق القانون على عناصر الأمن الوطني التي قامت بهدا الإعتداء ، مطالبين النزهاء داخل هذا الجهاز بالحيادية و الموضوعية وعدم المساعدة في حبك سيناريوهات مفبركة عملا بمقولة انصر أخاك ظالما و مظلوما.

عن سطات أون لاين

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مياه الصرف الصحي تغزو مجزرة سوق اتنين بني خلوك

الحالة التي توجد عليها المجزرة الجماعية بـالسوق الأسبوعي اتنين بني خلوك بإقليم سطات تطرح أكثر ...